عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


    تعبير عن الصدق والكذب

    شاطر
    avatar
    amar22
     
     

    الهوايــة :
    الـمهنـة :
    الــمزاج :
    الـبـلـد :
    احترام القوانين : احترام القوانين
    تاريخ التسجيل : 03/01/2011
    عدد المساهمات : 69
    عدد النقاط : 29184

    تعبير عن الصدق والكذب

    مُساهمة من طرف amar22 في الثلاثاء فبراير 08, 2011 5:46 am

    تعبير عن الصدق والكذب ، موضوع تعبير عن الصدق و الكذب ، تعبير عن الصدق والكذب ، موضوع تعبير عن الصدق و الكذب ، تعبير عن الصدق والكذب ، موضوع تعبير عن الصدق و الكذب ، تعبير عن الصدق والكذب ، موضوع تعبير عن الصدق و الكذب ، تعبير عن الصدق والكذب ، موضوع تعبير عن الصدق و الكذب ، تعبير عن الصدق والكذب ، موضوع تعبير عن الصدق و الكذب

    تعبير عن الصدق والكذب

    نقيض الصدق الكذب الذي نعرّفه بكونه تشويها للواقع والحقيقة ونفياً لهما 0‏ ومن هنا كان الصدق والكذب كالحق والباطل فهما يجريان في الاقوال كما يجريان في الافعال 0‏
    فاذا كان الفعل صادراً عن موقف انساني كان صادقاً , وكان الفاعل صادقاً واذا لم يكن كذلك كان الفعل كاذبا وكان الفاعل كاذباً.
    ولو تمعّنا جيدا لوجدنا ان اعلى مظاهر الكذب هي النقاق وقد قيل إن آية المنافق ثلاث : « اذا حدّث كذب 0 واذا أؤتمن خان وإن وعد أخلف ».
    والنفاق هو ان يوظف الانسان الالفاظ الصادقة لقضاء مصالحه وتحقيق رغباته وحاجاته 0 وعندها تصبح تلك الالفاظ والكلمات البراقة المحملة بالدفء والرقة والمحاباة والمجاملات نفاقاً وأي نفاق.
    ان الحق والخير معيارا الصدق في القول و السلوك وهناك معيار آخر يؤكد على الصدق وعلى الخير والحق والجمال هو التواضع 0‏
    إن الانسان الذي يلغي غيره إنسان تعمره الانانية والعجرفة وحب الذات 0 وهذه الصفات الانانية والعجرفة وحب الذات تعبير عن الجهل والادعاء- . والادعاء ما هو إلا كذب وصاحبه كذاب.
    لان الانسان الحقيقي هو ذلك الذي يجعل الحق والحقيقة الهدفين الاسميين لحياته ولسلوكه ولتعامله مع الآخر , وهو أيضاً ذلك الذي يعترف بالاخر ويراه نداً له مهما كان الاختلاف بينهما في الفكر واللون والمستوى لقد كان سقراط الحكيم صادقاً مع نفسه ومع الاخرين متواضعاً يقول في حواراته « إن كل ما يعلمه هو انه لايعلم شيئاً » هذه المقولة لهذا الحكيم ليست تعبيرا عن الجهل وانما تعبير عن السمو في الاخلاق والتواضع لهذا قيل كلما ازداد الانسان علماً ازداد تواضعاً 0 ونقيض هذا الادعاء الغرور والغاء الاخر للاختلاف معه في الرأي او في الفكر أو في اللون او المستوى 0‏
    والذي هو تعبير عن الجهل وصاحبه جاهل مهما حمل من درجات علميه 0‏
    ان التواضع مدخل الى العلم الحقيقي والاخلاق الصادقة وتلازم القول مع الفعل0‏


      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 12, 2018 5:38 pm